اخر الاخبار
ما بين الشنق والتسمم 6 علماء اختاروا الانتحار طريقا لهم

ما بين الشنق والتسمم.. 6 علماء اختاروا الانتحار طريقا لهم

الكثير من العلماء قدموا إنجازات في مختلف العلوم، عاشوا حياتهم في المعامل يقومون بالتجارب ويبدعون ليبتكروا، لكن الحياة لا تسير على وتيرة واحدة، ولا كما نشتهي دائما، فهناك الكثير من الأشياء التي واجهها هؤلاء العلماء أدت إلى انتحارهم، وفي اليوم العالمي لمنع الانتحار الموافق 10 سبتمبر، لا بد من الوعي بتلك الظاهرة التي تتزايد باستمرار بسبب الاضطرابات النفسية والضغوطات اليومية، وحسبما ذكر موقع Listverse هناك مجموعة من العلماء أنهوا حياتهم بأنفسهم، بعد إنجازاتهم العظيمة التاركة بصمتها حتى الآن. 1- فيكتور ماير كان فيكتور ماير كيميائيًا ألمانيًا ومساهمًا كبيرًا في الكيمياء العضوية وغير العضوية، ولد في برلين عام 1848، ويشتهر بأنه اخترع جهازًا لقياس كثافة البخار، وكان ماير مدمنا على العمل، حيث كان يضغط نفسه بطريقة سيئة للغاية حتى أثر ذلك على عقله، مما جعله غير سوي فقام بقتل نفسه عام 1897، عن طريق تناول السيانيد -مركب كيميائي- وتوفي عن عمر يناهز 49 عامًا. 2-  لودفيج بولتزمان كان لودفيج إدوارد بولتزمان عالما فيزيائيًا نمساويًا مشهورًا بمساهماته التأسيسية في مجالات الميكانيكا الإحصائية والديناميكا الحرارية، وكان واحدا من أهم المدافعين عن النظرية الذرية عندما كان هذا النموذج العلمي لا يزال موضع جدل كبير، وفي 20 فبراير 1844، درس بولتزمان في جامعة فيينا، وحصل على درجة الدكتوراه في سن 22، وأصبح أستاذ الفيزياء الرياضية في جامعة جراتس في سن الـ25.. تعرف على 10 علامات تؤكد أن لديك ميولًا انتحارية.  وفجأة بدأ يعاني من حالة صحية عقلية و تقلبات مزاجية مفرطة تتضمن الهوس والاضطرابات العاطفية- ونتيجة لذلك شنق نفسه ومات في فيينا. 3- فاليري ليجاسوف كان ليجاسوف عالما روسيا بارزا في مجال الكيمياء غير العضوية، وبعد كارثة تشرنوبيل، أصبح ليجاسوف عضوا رئيسيا في اللجنة الحكومية المشكلة للتحقيق في أسباب الكارثة والتخطيط للتخلص من عواقبها، وفي أغسطس 1986، قدم تقرير الوفد السوفييتي في الاجتماع الخاص للوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا، هذا التقرير فاق التوقعات ونتيجة صراحته ودقته حدثت له مشكلات عديدة، وفي أثناء قيامه بتحقيقاته الخاصة تعرض للإشعاع على أرض تشيرنوبيل، ثم بدأت صحة ليجاسوف تتدهور بسرعة بعدها أصابه اكتئاب أدى إلى انتحاره في قراءة الخبر كاملاً من موقع التحرير