اخر الاخبار
طرق مُرعبة لخسارة الوزن العنوان ليس خادعًا

طرق مُرعبة لخسارة الوزن.. العنوان ليس خادعًا!

فقدان الوزن حلم يراود الفتيات على مر العصور، وفي الماضي لم تكن التكنولوجيا مزدهرة كالعصر الحالي، وفي كل مرة تزداد أعداد الفتيات التي تحاول الوصول إلى معايير الجمال غير القابلة للتحقيق، وفي تلك الحالة لن يكون من المدهش إذا وجدت أغرب الطرق لفقدان الوزن، وطوال التاريخ فاجأتنا الفتيات بالحيل التي قمن بها لفقدان الوزن سريعا حتى وإن كانت تلك الطرق خطرا على الصحة، لذا إليكِ الطرق المرعبة السائدة لفقدان الوزن، حسبما ذكرها موقع Top 10 Lists : Toptenz.net. 1- نساء يأكلن الدودة الشريطية في العصر الفيكتوري اشتهر العصر الفيكتوري الذي استمر من 1830 إلى 1900 بمعايير الجمال الخاصة به، حيث ارتدت النساء الثريات التنانير الباهظة والمتعددة الطبقات التي كان لها شكل خلية نحل. بالنسبة للنساء في العصر الفيكتوري، وكان الوصول إلى مقاس تلك الملابس صعبا، لهذا اتبعت النساء طريقة قاسية لخسارة الوزن من خلال تناول دودة شريطية للمشاركة في الطعام الذي تتناوله تلك النساء، لكن هناك آثار جانبية تفوق خسارة الوزن، فالجسم يصبح تحت سيطرة طفيليات لا ترحم، كما أنك تصاب بالغثيان، والإسهال، والانتفاخ بالإضافة إلى العديد من المشاكل الصحية. فالدودة الشريطية لن تتناول طعامك فقط بل وستمتص كل الفيتامينات والمغذيات مما يعني إصابتك بنقص التغذية والهزال، بالإضافة إلى ذلك، لن تكتفي بالبقاء في معدتك فقط، فمن المحتمل أن تنتقل إلى أجزاء أخرى من الجسم عن طريق الدم، وهذا يمكن أن يسبب للمريضة النوبات، والتهاب السحايا أو حتى الموت إذا وصلت الدودة إلى الدماغ. 2- الخل حل سحري لخسارة الوزن غالبا ما يتم استخدام المشاهير للترويج لمنتج ما يساعد على التخسيس، وفي فترة ما، كان هناك شاعر يسمى اللورد بايرون يجعل الخل أساسيا داخل نظامه الغذائي، وعلى الرغم ما أصابه من القيء والإسهال فإنه يشرب الخل يوميا، وبعد فترة تأثر الشباب بما يفعله بايرن حتى بدءوا في تناول وجبات تتكون من الخل والأرز لفقدان الوزن. 3- إشاعة عن الزرنيخ في القرن الـ19 استخدم صانعو الأدوية مكونات خطرة، وفي هذا القرن اتبع الأشخاص الذين يريدون إنقاص وزنهم نظاما يحتوي على الزرنيخ الذي يعتبر سما قاتلا للفئران، ويقتل الإنسان، حيث تم الإعلان على أن الزرنيخ  يسرع عملية التمثيل الغذائي، وكانت كمية الزرنيخ المستخدمة في هذه الأدوية والحبوب صغيرة، لقراءة الخبر كاملاً من موقع التحرير