اخر الاخبار
الصين تهدد المفاوضات النووية بين واشنطن وبيونج يانج

الصين تهدد المفاوضات النووية بين واشنطن وبيونج يانج

الجمعة الماضية، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بشكل مفاجئ، إلغاء زيارة وزير خارجيته مايك بومبيو إلى كوريا الشمالية، معترفًا للمرة الأولى بعدم إحراز تقدم في نزع الأسلحة النووية. ترامب ألقى باللوم على الصين في عدم إحراز أي تقدم في المفاوضات، قائلًا "بسبب موقفنا التجاري مع الصين، لا أعتقد أنهم يساعدون في عملية نزع السلاح النووي". شبكة "سي إن إن" الأمريكية،  ترى أن ترامب على حق فيما يقول، مشيرة إلى أن حربه التجارية مع الصين تقوض الجهود الدبلوماسية لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية. وكان ترامب، قد وعد الأمريكيين بأن الحرب التجارية ستكون "جيدة ويمكن الفوز بها بسهولة"، وفي الوقت الذي أثرت فيه الحرب التجارية على الصين أكثر من الولايات المتحدة، إلا أن الرسوم الجمركية تؤثر أيضًا على مزارعي فول الصويا الأمريكيين والشركات التي تعتمد على الواردات الصينية. حيث يتوقع الخبراء أن يتعرض المستهلكون الأمريكيون لضربة قاسية، إذا استمرت البلدين في تبادل فرض الرسوم الجمركية على بضائع بعضها البعض. اقرأ المزيد: كوريا الشمالية تستعد لنسف المفاوضات بعرضها العسكري الأضخم الشهر المقبل وفي الوقت الذي فشلت فيه المحادثات التجارية، الخميس الماضي، بين المسؤولين الأمريكيين والصينيين في تحقيق أي تقدم، دخلت الرسوم الجمركية التي فرضتها إدارة ترامب على سلع صينية بقيمة 16 مليار دولار حيز التنفيذ. من جانبها ردت الصين بفرض رسوم جمركية على سلع أمريكية بنفس القيمة، كما هدد ترامب بفرض رسوم جمركية جديدة على الواردات الصينية بقيمة 200 مليار دولار، فيما أعلنت بكين استعدادها للرد برسوم جمركية مماثلة. ويبدو أن ترامب ما زال يعتقد أن هذه الحرب التجارية ستنتهي بفوز سهل، ففي وقت سابق من هذا الأسبوع، تفاخر ترامب في تجمع جماهيري "عندما جئت كنا نسير في اتجاه معين يسمح للصين بأن تكون أقوى منا في فترة زمنية قصيرة للغاية، لكن لن يحدث هذا بعد الآن". وقالت الشبكة الأمريكية، إن بكين فسرت موقف ترامب، على أنه علامة على أنه لا يريد فقط تقليل العجز التجاري بين البلدين، لكنه بدلًا من ذلك يريد وقف نمو الصين تمامًا، وهو ما أغضب بكين، حيث أشار البعض إلى أنها بداية حرب باردة جديدة. وأضافت أنه "ليس من المستغرب أن نرى العواقب الدبلوماسية لعلاقتنا المتدهوقراءة الخبر كاملاً من موقع التحرير