اخر الاخبار
قتل وخنق وحرق منازل والسر «لحمة العيد»

قتل وخنق وحرق منازل.. والسر «لحمة العيد»

"قتل وذبح وحرق منازل".. جرائم ارتكبت خلال عيد الأضحى بطلها أشخاص كانوا يبحثون عن "لحمة العيد"، إذ شهد عدد من المحافظات عدة جرائم آخرها انتقام ربة منزل من زوجها وقتله خنقًا لرفضه شراء اللحمة وعدم إنفاقه عليها وعلى أطفالهما. ربة منزل تقتل زوجها: رفض شراء لحمة العيد كشفت الأجهزة الأمنية بالبحيرة، لغز وفاة "قهوجي" ادعت زوجته العثور عليه جثة هامدة داخل غرفة نومه بمنزله بمنطقة شبرا ببندر دمنهور، وتبين من الفحص قيام الزوجة بخنقه بإيشارب في أثناء نومه بعد أن فشلت في قتله بوضع السم له في العصير انتقامًا منه لعدم إنفاقه عليها وعلى أطفالها ورفضه شراء لحمة العيد. وبسؤال الزوجة قررت اكتشافها وفاة زوجها حال قيامها بإيقاظه من نومه، وأضافت أنه كان يعاني من ارتفاع ضغط الدم، وقدمت تقريرًا طبيا منسوبًا صدوره لمركز ناصر الطبي بدمنهور يتضمن عدم وجود إصابات ظاهرية بالجثة ولا يمكن الجزم بسبب الوفاة، وبسؤال شقيقه، قرر مضمون ما تقدم ولم يتهم أحدا أو يشتبه في وفاته جنائيا، وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى دمنهور العام وبتوقيع الكشف الطبي على المجني عليه تبين وجود كسر بعظام الرقبة ووجود شبهة جنائية في الوفاة. اقرأ أيضًا: كشف لغز مقتل «قهوجي» بالبحيرة.. والأمن: رفض شراء لحمة العيد وتبين من التحريات أن الزوج المجني عليه نُقل ثاني أيام العيد، لمستشفى دمنهور التعليمي، إثر إصابته بحالة تسمم، وتم علاجه، وعاد للمنزل ثالث أيام العيد في حالة إعياء تام حيث استغلت الزوجة نومه وقامت بخنقه بكلتا يديها باستخدام إيشارب، وبمواجهة الزوجة اعترفت بعقدها العزم على قتله، حيث قامت بوضع شريط أقراص مخدرة له في العصير ونقلته للمستشفى للعلاج حتى لا تحوم حولها الشبهات. قتل شقيقه بسبب «نص كيلو لحمة» في قرية "بيشة قايد" التابعة لمركز الزقازيق بالشرقية، أقدم أخ على قتل شقيقه الأكبر بسبب الخلاف على "نص كيلو لحمة"، وتبين أن الوفاة ناتجة عن إصابته بعدة جروح غائرة وتهشم في بعض عظام الجمجمة. وتبين من التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة الشقيق الأصغر للمجني عليه، حيث أفاد شهود عيان بالقرية، أن أحد الأهالي أرسل «كيس لحمة» من أضحية العيد إلى منزل أسرة الشقيقين، حيث اعتقد كل منهما أن اللحقراءة الخبر كاملاً من موقع التحرير