اخر الاخبار
بقارب صيد صغير مصور يرصد حياة الدببة في القطب الشمالي صور

بقارب صيد صغير.. مصور يرصد حياة الدببة في القطب الشمالي (صور)

عمل مصور الحياة البرية صعب جدا، يحتاج إلى الترحال من بلد إلى آخر للتعرف على الحيوانات أكثر والتقاط الصور المذهلة، وإذا كان المصور من هواة الدب، فإنه رحلته صعبة بالتأكيد للتجول حول هذا الحيوان الكبير والشرس، ويكشف بول سويدرز، من مدينة سياتل بالولايات المتحدة الأمريكية، كيف يمكن التقاط صور للدببة العنيفة بكل حالاتها داخل كتاب يضم كل التفاصيل، وذلك حسبما ذكر موقع «الديلي ميل» البريطاني.​ يروي الكتاب 4 رحلات فردية قام بها المصور في القطب الشمالي في الفترة ما بين 2012 و 2015، وهو مليء بالصور المذهلة - ويوضح الكثير منها المخاطر التي واجهها البالغ من العمر 57 عامًا، أحدها يبين دب قطبي يحجب أسنانه في الكاميرا، ويظهر آخر يكمن فقط تحت سطح الماء في مكان قريب - وفي صورة أخرى نوع من أنواع الدببة الذي يراقبه عبر نافذة سفينته. ​كما يرسم الكتاب رحلات منفردة تم التقاطها في القطب الشمالي تكشف عن جمالها ومدى براعة المصور، بالإضافة إلى الكثير من المخاطر التي واجهها البالغ من العمر 57 عامًا، حيث قال سويدرز: «لسنوات كنت أرغب في تصوير الدببة القطبية، ولكن بدلا من استئجار قارب وقبطان أو الذهاب في جولة، كنت أرغب في معرفة ما إذا كان بوسعي القيام بذلك بشكل مستقل».​ كما أوضح السيد سويدرز: «على مدار أربعة فصول قمت بتصوير العشرات، وربما مئات الدببة القطبية التي تعيش في البرية حيث قضيت الكثير من الوقت في مشاهدة الدببة أثناء تحركها على طول الجليد الذائب وعلى طول الشاطئ، مضيفا أنه على الرغم من كون الدببة كائنات وحشية لكن الدببة القطبية ذكية تمامًا». وقال: «الكثير من الناس يتخيلون أنها وظيفة رائعة وبراقة، لكن هناك كمية لا تصدق من العمل الشاق والإحباط وخيبة الأمل»، ونصح من يرى الكتاب: «فكر في هذا ليس كدليل إرشادي بقدر ما هو حكاية تحذيرية». قراءة الخبر كاملاً من موقع التحرير